بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

التركمان يطالبون بمناصب في التشكيلة الحكومية المقبلة

نائب رئيس الجبهة التركمانية حسن توران
طالب نائب رئيس الجبهة التركمانية حسن توران، الأربعاء، بمنح التركمان مناصب في التشكيلة الحكومية المقبلة، فيما حذر من التلاعب بمستقبل كركوك.

وقال توران، إنه "يجب إعطاء التركمان وتحديداً الجبهة التركمانية مناصب في التشكيلة الحكومية المقبلة كون الواقع الانتخابي افرز ثقل الجبهة"، مؤكداً على "ضرورة إبقاء الملف الأمني في كركوك اتحادياً وعدم العودة إلى ما قبل 16 – 10 – 20187".

وأشار الى ان "أي إقصاء للمكون التركماني في الكابينة الوزارية والمناصب السيادة سينتج عنه خسارة كبيرة للبلد"، مبيناً أن "المكون التركماني هو من دافع عن وحدة العراق وعراقية كركوك في مرحلة استفتاء الانفصال ورفع علم اقليم كردستان في المحافظة".

وحذر توران، "الجهات التي تحاول إعادة الملف الأمني إلى وضعه ما قبل 16 – 10 – 2017"، مجدداً "التحذير من "التلاعب بمستقبل كركوك والمناطق المتنازع عليها".
وتابع، أن "مصير ابناء هذه المناطق يتحقق بالتوافق والتفاهمات وإبقاء الملف الأمني اتحاديا"، مشيراً إلى ان "اي إقصاء للتركمان في الحكومة المقبلة يعد خسارة للبلد".

وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي قد اكد، الاثنين الماضي، عدم وجود أي مساومات مع الكرد على كركوك مقابل انضمامهم للتحالف الرباعي لتشكيل الكتلة الأكبر.
إقرأ ايضا
التعليقات