بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

فيديو.. أنور مالك: منطق بشار الأسد لا يختلف عن منطق معمر القذافي في عقلية المؤامرة

أنور مالك

أخبار العراق

 

أكد الكاتب والحقوقي الجزائري، أنور مالك، أنه منذ أول مظاهرة في سوريا، راح نظام بشار الأسد تحدث عن إرهاب عبر للحدود ويستهدف أمن العالم.

 

وتابع خلال برنامجه "المراقب" أن الأسد حذر بصيغة التهديد مراراً وتكراراً أن ما يجري في بلاده سيفجر المنطقة برمتها.

 

وأضاف أن بشار ألقى أول خطاب بعد اندلاع الثورة السورية بعد أسبوعين من اندلاع الاحتجاجات تحت قبة البرلمان السوري، وصف فيه ما يجري من احتجاجات بأنها مجرد مؤامرة من أعداء سوريا.

 

وأوضح مالك أن إرهاب الأسد هو الذي حوَّل سوريا إلى حلبة صراع مفتوحة ومستباحة من كل الإرهابيين في العالم، وطبعًا على مدار سنوات من محرقة أسدية مدعومة روسيًّا وإيرانيًّا.

 

وتابع: "نجد الشعب السوري الأعزل هو من دفع الثمن بعدما طالب بحقه في الحياة فتفنَّن سفاحون في تسليط الموت عليه بمنتهى الوحشية ومبتغى الفاشية".

 

وأردف مالك عبر برنامجه أن منطق بشار الأسد لا يختلف عن منطق معمر القذافي في عقلية المؤامرة، والفرق بينهما أن القذافي وجد في حلف الناتو ما يبرّر به اتهاماته بوجود مؤامرة استعمارية على بلاده. في حين أن الأسد لا يملك معطيات لتبرير المؤامرة على مقاومته وممانعته المزعومة سوى العمل على صناعتها بنفسه ولو أدّى ذلك لحرق الجميع.

 

وكشف مالك، عن ممارسات الجيش السوري وشبّيحة النظام الإرهابي ضد المدنيين، حيث كانوا يهجمون على البيوت ويختطفون النساء ويغتصبون ويقتلون حتى الأطفال الرضّع، بل يجبرون الأب على اغتصاب ابنته والأخ لأخته والابن لأمه ومن يرفض يذبح من الوريد إلى الوريد.

 

 

 

م.ج

أخر تعديل: الأحد، 15 تموز 2018 12:52 ص
إقرأ ايضا
التعليقات