بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

مالك: الخميني صنع ديكتاتورية على "مقاسه" وألبسها قناع الفاشية الدينية

أنور مالك

أكد الحقوقي الجزائري البارز أنور مالك، أن إيران هي المسؤولة عن نشر الإرهاب في العالم وعدم استقرار الدول الآمنة، مشيرا إلى أن نظام الولي الفقيه "ديكتاتوري" و يتميز بالفاشية الدينية ، بينما يعد منصب رئيس الجمهورية شكليا فقط .

 

وقال "مالك" خلال تصريحات له عبر برنامجه المراقب 24 ونشرها في حسابه بـ"تويتر" إن :" الملالي يرون أن ولاية الفقية كولاية الرسول، - وهذا القول مخالف لدين الإسلام - ولذلك رئيس الجمهورية الإيرانية هو منصب شكلي فقط".

 

وأضاف : " منذ الإطاحة بنظام الشاة ووصول الخميني للحكم عام 1979 م، قام الخميني بصنع ديكتاتورية على مقاسه، ثم ألبسها قناع الفاشية الدينية بصبغة طائفية مقيتة، و كفر وأعدم مخالفيه".

 

وأكد أن : " كل إرهاب يحدث في العالم تقف خلفه إيران، وهي تمارس إرهاب الدولة ضد كل الشعوب الآمنة ?".

 

ونوه إلى أن : " جواد لاريجاني رئيس برلمان إيران و مهندس نظرية أم القرى، إعترف أن منفذي هجمات 11سبتمبر الإرهابية زاروا ايران، واتخذوا مطار طهران كمعبر لهم، بمساعدة المخابرات الإيرانية ".

 

 أ.س

أخر تعديل: السبت، 07 تموز 2018 01:18 م
إقرأ ايضا
التعليقات