بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بعد تهديد إسرائيل..إيران تحشد معدات عسكرية وطائرات داخل مستودع الحرس الثوري

الحرس الثوري الإيراني

يعيش ملالي إيران حالة من الرعب والهلع بعد أن أعلنت أميركا وبريطانيا وفرنسا تصديها لإرهاب طهران في سوريا ووقف جرائم بشار الأسد بحق أهل سوريا.

 

وزادت حالة التوتر والرعب داخل نظام الملالي بعد توجيه إسرائيل عدة ضربات جوية لمواقع تابعة للحرس الثوري الإيراني في سوريا، بالإضافة لتهديد رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتيناهو بالرد القوي على إيران حال تحركها عسكريا لانفاذ رقبة السفاح السوري.

 

الأمر الذي جعل حالة من التوتر داخل نظام الملالي، وظهر ذلك من خلال اتخاذ طهران عدة تدابير وتحريك طائرات ونقل معدات عسكرية من مكان إلى مكان، حيث  نشر المعهد الدولي للدراسات الإيرانية "آمد نيوز"، تقريرًا أشار خلاله إلى تحرك طائرات هليكوبتر وطائرات سي-130 في منطقة فرديس كرج بإيران منذ الساعة الرابعة عصر أمس، الأحد، حتى الساعة 12 منتصف الليل.

 

وبحسب التقرير، فإن الحرس الثوري الإيراني يمتلك قاعدة ضخمة في منطقة فرديس يتم فيها صيانة وتجميع الطائرات الهليكوبتر وذلك بالتعاون مع شركة "بارس"، وتحت أرض هذه القاعدة يوجد مستودع كبير به كميات هائلة من الصواريخ والمعدات العسكرية.

 

وأوضح التقرير، أن الطائرات الهليكوبتر التي كانت تتحرك في فرديس كانت متجهة نحو مطار بيام، حيث كما يقول أحد سكان مدينة " انديشه " الجديدة بشهريار لمراسل " آمدنيوز ": "منذ غروب أمس الأحد حلقت العديد من الطائرات الهليكوبتر وطائرات سي-130 فوق منطقتنا وكانت جميعها متجهة باتجاه واحد، فبحثت في خرائط جوجل عن هذا الاتجاه ووجدت أنها تتحرك نحو مستودع للعتاد بمنطقة بيدكنه ( مستودع صواريخ الحرس الثوري ).

 

كما يقول أحد سكان مدينة " انديشه " الجديدة بشهريار لمراسل " آمدنيوز " : منذ غروب أمس الأحد حلقت العديد من الطائرات الهليكوبتر وطائرات سي-130 فوق منطقتنا وكانت جميعها متجهة باتجاه واحد، فبحثت في خرائط جوجل عن هذا الاتجاه ووجدت أنها تتحرك نحو مستودع للعتاد بمنطقة بيدكنه ( مستودع صواريخ الحرس الثوري ).

 

وأشار الساكن إلى أن قواعد الصواريخ التابعة للحرس الثوري كانت في حالة تأهب تام، وتم وضع منصات إطلاق الصواريخ حول المناطق السكنية في طهران.

 

في ذات السياق، أعلنت الإذاعة الإسرائيلية، صباح اليوم، الإثنين، نقلًا عن مصادر في الحرس الثوري، أن الأخير يُعد لضربة صاروخية ضد إسرائيل.

 

وأكدت الإذاعة أن القوات الإسرائيلية مستعدة أيضًا لمواجهة هجمات إيران ضدها.


أ.ع
أخر تعديل: الإثنين، 07 أيار 2018 08:52 م
إقرأ ايضا
التعليقات