بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

83

رشيد الخيُّون

باحث وكاتب عراقي

08 كانون الأول 2018 09:11 ص

مائة عام على الحرب.. "غافر" ليس السبب

مرت ذكرى مؤلمة في تاريخ البشرية جمعاء، ألا وهي الحرب الكونية الأولى التي وضعت أوزارها مثل هذه الأيام، قبل قرن مِن الزَّمان. اعتقد المتفائلون حينها أنها آخر الكوارث، ولكن ما هي إلا أقل من ثلاثين عاماً وتنفجر الثَّانية، واتصلت ملايين القتلى لتصل إلى نحو أربعين مليوناً في الحربين.

30 تشرين الثاني 2018 10:24 ص

الغراوي.. لا يصلح لدور «قميص عثمان»

أصبحت البصرة على صوت رصاص مزّق جسد الشَّيخ وسام سبهان الغراوي (16/11/2018)، صاحب العِمامة البيضاء الذي اختار أن يكون مواظباً في ساحات الاحتجاج، ولأنه صاحب عِمامة ولا حزب ولا ميليشيا له، يكون أمره عند العَمائم المسلحة أكثر خطراً، على الخط الذي يُشار إليه بالخط الولائي. جرت العادة أن يذاع اسم المغدور أو المغدورة، وبعد أيام تظهر وزارة الدَّاخلية ببيان يتوعد القتلة، ليطمئن الجمهور أنهم لن يفلتوا مِن العدالة، لكن العدالة غلست عن قتل أكثر من عشرين امرأة جماعياً بحجة الدفاع عن الفضيلة، والميليشيا التي نفذت أصبحت جزءاً من الحكومة! فهل سيُكترث لاغتيالات فردية؟!

23 تشرين الثاني 2018 09:07 ص

العِراق.. «الحوار بوابة التَّعايش»

تَنادى حريصون، مِن مختلف الطَّوائف العراقية، رجال وطلبة دين ومدنيون، مِن الشِّيعة والسُّنَّة، مِن آل بحر العلوم وآل الخوئي وآل طه والسامرائيين، وقساوسة وباحثين في الصَّابئة المندائية والإيزيدية، وأئمة مساجد وخطباء، إلى مؤتمر «الحوار بوابة التَّعايش»، وهذا اللقاء، الذي عُقد في «المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والإفتاء»(اختتم في 8/9/2018)، بجامع الإمام أبي حنيفة، وقبل ذلك عُقد في كنيسة الكلدان، و«مندي» (معبد) المندائيين.

18 تشرين الثاني 2018 09:17 ص

عندما طلب مراقب الإخوان المسلمين.. اجتياح العِراق!

يُبرر طلب الأحزاب السِّياسية العون مِن جهة أجنبية لمواجهة احتلال ما، أو مواجهة كارثة، يكون فيها الوطن على حافة الهاوية، أو دخل في الهاوية نفسها، لكن ما لا يُبرر أن يُطلب عون خارجي، وتجنيد المواطنين، تحت شعار ديني أو غيره، في ميليشيات، وعسكرة الشَّباب، لأجل إسقاط السُّلطة. هذا ما حدث للعراق أكثر مِن مرة، وربَّما ظرف الحرب العالمية الثَّانية، وهيمنة قوى تابعة للمحور، ووجود بريطانيا كدولة حاضنة للعراق آنذاك، والعمل على إسقاط الدَّولة الدّستورية، والتي تأسست بحماية بريطانية، دفع إلى دخول الجيش البريطاني وإعادة الوضع إلى نصابه (1941)، في حادثة شهيرة عُرفت بحركة رشيد عالي الكيلاني، التي انتهت خلال شهور.

16 تشرين الثاني 2018 09:30 ص

«إنِ الْحُكْمُ إِلَّا لِلَّهِ».. ليست سياسة

اعتبرت أغلب أدبيات الإسلاميين الآية: «إِنِ الْحُكْمُ إِلَّا لِلَّهِ» تعني السلطة السياسية، وعلى هذا تبنوا «الحاكمية الإلهية» سياسياً. ينتقل الحُكم وفقها إلى التنظيم الإسلامي عند «الإخوان المسلمين» وبقية التَّنظيمات، وإلى نيابة الإمام وإرث النَّبوة لدى «ولاية الفقيه»، ولتحقيق ذلك تشكلت تنظيمات الإسلام السِّياسي على اختلاف مشاربها،

09 تشرين الثاني 2018 09:37 ص

بغداد.. اِفْتِرَاس التَّبَغْدد

حصل انقلاب جذري في القيم، ما كان يُعد ثابتاً كقاعدة صار شاذاً، وقد جرت العادة، وأتكلم هنا عن المدن العراقية، أو المجتمع العراقي، أن الرِّيفي عندما يحل بالمدينة يتطبع بطباعها، لكنَّ في الثلاثين عاماً الأخيرة، ومع الصَّحوة الدِّينية العارمة، أخذت المدن تتريف، وياليتها زهت زهو حقول وبساتين وجداول الأرياف والقُرى وطباع أهلها الطيبة، إنما تولدت كائنات أضاعت تحضر المدينة وجمال الرِّيف أيضاً.

31 تشرين الأول 2018 09:25 ص

أي ثَورةٍ.. لم تأكلْ رجالَها؟

يكاد يكون تاريخ الدول السياسي سلسلة مِن الثورات والثورات المضادة، وما بينهما مِن حروب ومَقاتل، فمن كان قبل ساعات يوصف بالثَّوري المخلص أخذ يُقدم بالمتآمر العميل، هذه طبيعة الثَّورات، لا ترحم رجالها، ولا تحسب لهم الأعمار التي فُنيت في سبيل انتصارها.

10 تشرين الأول 2018 11:59 م

التسامح.. أَمل مِن رَحمِ المأساة

حصلت نادية مراد العراقية الإيزيدية، مؤخراً، على جائزة «نوبل للسلام»(مناصفة) لهذا العام، ولعلَّ في ذلك شيئاً من تعويض مأساتها على يد أزلام «داعش»،

08 تشرين الأول 2018 07:47 م

البدري والصَّدر.. ماذا سيفعلان لو تسلما السُّلطة؟!

بعد النَّظر في تجارب الإسلام السِّياسي مع السُّلطة، مِن السُّودان وإيران وأفغانستان وتركيا إلى مصر والعِراق وتونس وليبيا، ما عسى عبدالعزيز البدري (قُتل 1969) ومحمد باقر الصّدر (قُتل 1980) يفعلانه لو قُيض لهما استلام السُّلطة بالعِراق، بثورة أو انتخاب؟! لعلَّ سائلاً يسأل: ولماذا هذا الافتراض، وليس هناك سياسي، معارض أو موجود في السُّلطة، لا يطمح إليها أو تمنى الخلود فيها؟!

05 تشرين الأول 2018 06:14 م

ذكرى الحرب العراقية الإيرانية

يوم السَّبت قبل الماضي (22/9/2018) أجرت القوات المسلحة الإيرانية استعراضاً بمناسبة مرور ثمانية وثلاثين سنةً على إشعال الحرب العراقية- الإيرانية، هذا التَّاريخ حسب الرواية الإيرانية، وأيده الاجتياح الكبير للجيش العراقي داخل العمق الإيراني.

27 أيلول 2018 03:52 م

«اجتثاث».. الرَّشيد والمأمون

لو قُيض للخليفة هارون الرَّشيد(ت193هـ) وللإمام موسى بن جعفر الكاظم(ت183هـ) حضور جلسة البرلمان العِراقي(16/9/2018) ببغداد، وسماع اسميهما قد صار موضوعاً للجلسة، ومحوراً في السِّياسة العِراقية، بعد اثني عشر قرناً مِن الزَّمان، لاهتزا ضحكاً وبكاءً على أحوال مشرعي وساسة آخر الزَّمان،

20 آذار 2018 01:06 م

الإمارات تعطي نموذج التنوع الاجتماعي وكيفية مساندته

أسندت الإمارات في إدارتها للتنوع بالتأكيد على التعايش والتسامح، عبر قوانين واضحة وصريحة، وشديدة في تنفيذها، بلا تمييز، ويأتي في مقدمتها لائحة قانون نبذ الكراهية.

16 شباط 2018 09:17 م

مرجعية أم ولاية فقيه سُنية؟!

طُرح موضوع تأسيس مرجعية لسنة العراق، وجاءت ردود الفعل متباينة، عن المرجع المُرشح وآلية عمله، مع أن هيئات سُنية تصدرت المشهد بعد (2003)، لكنْ لم يُجمع على مرجعيتها، وحتى المرجعية الشيعية لم تبقَ واحدة، فالأحزاب الدينية اليوم لها مرجعياتها، ومقراتها بالنجف مركز المرجعية التاريخي.

23 كانون الثاني 2018 01:26 م

ولاية فقيه.. فلماذا ينتخب العراقيون؟!

لا يتضمن دستور العراق (2005) أي إشارة إلى ولاية الفقيه، الخاصة أو العامة، ما عدا ماورد في الديباحة من عبارة «قياداتنا الدينية» و«مراجعنا العظام»..

29 تشرين الثاني 2017 10:48 م

ماذا يبتغون من علي وبنيه؟

اتفقت كُتب مؤرخي المسلمين كافة على التشرف بعلي بن أبي طالب (اغتيل 40هـ)، وعلى حبه وآل بيته، رغم الافتراق المذهبي، والاختلاف في إمامته بين أن يكون الأول أو الرابع..

21 تموز 2017 12:21 ص

الموصل.. بين مزغرد ومتردد

?أُعلن الانتصار على جحافل «داعش» المتوحشة، وكان الاحتفال بين مزغردٍ ومترددٍ، الأول لا تعنيه المُسببات، ولا يتذكر مباهج انتصار حرب الثَّماني سنوات (1988)، وما حصل بعدها..

08 حزيران 2017 10:46 م

استنفار أصحاب عمائم السياسة!

يطل على الجمهور العراقي، بين حين وآخر، صاحب عمامة، بيضاء وسوداء، من أهل الأحزاب والجماعات المسلحة، فكل معمم غدت لحزبه وزارة إعلام..

25 أيار 2017 10:52 م

الوقف الشيعي.. تشذيب لجهاد «داعش»!

لا يُساعد، ولا يَصلح، ما هو موجود في بطون كتب الفقه لقيام دولة وطنية، بالبلدان ذات الدِّين الواحد والمذهب الواحد، فما بالك بالبلدان ذات التعددية الدينية والمذهبية، وذات التاريخ العريق..