بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

162

يوسف الديني

كاتب سعودى

25 حزيران 2019 11:48 ص

يوم الجنائز: آيديولوجيا الاستثمار في الموت

«بيننا وبينكم يوم الجنائز» هذه العبارة المأثورة في تراثنا العربي والإسلامي، ظلت تُستدعى في ذهنية الإسلام السياسي، وجماعة «الإخوان المسلمين»، كما هو الحال مع التنظيمات الإرهابية في بناء هويّتها المجتمعية على تحويل الموت إلى صناعة يجب استثمارها، موت الرموز شكّل دافعاً كبيراً في مسيرة الإسلام السياسي للإساءة إلى «السلطة» والأنظمة السياسية، والمفارقة كان إعدام سيد قطب، أحد تلك الروافد في استثمار ثقافة الموت وشعبية الجماعة مع الأدبيات المرافقة للمظلومية وحكايا السجون وما فيها من تعذيب. ومَن يطالع «أيام من حياتي» المنسوب إلى زينب الغزالي الذي صدر في السبعينات يدرك كيف يتم استخدام الموت والسجن كملْهِم للحركات الإسلاموية.

21 أيار 2019 11:58 ص

قلب الإرهاب أم عقله؟

سيظل إلى أجل غير مسمى ملف الإرهاب هو الأول على قائمة القضايا الكبرى التي يعاني منها عالم اليوم، إذ يزداد القلق في المجتمع الدولي بأسره، وليس في الدول التي تتعرض لعمليات إرهابية تتذرع بإرادة التغيير العنفي للواقع.

14 أيار 2019 12:55 م

مراجعات الصحوة والعنف... قراءة مغايرة

رغم الجدل الكبير الذي حظيت به مراجعات د. عائض القرني، تثميناً وتبخيساً، وصولاً إلى اعتبارها مراجعة منقوصة، لأنها لم تأتِ على طريقة (إلا الذين تابوا وأصلحوا وبيّنوا)، فهي مراجعات عامة أشبه بطريقة الاعتذار الدبلوماسي، إلا أن الحقيقة تكمن وراء فكرة المراجعات التي ترافقت مع حالة الانكسار أو التحولات الكبرى التي تعيشها كل التيارات الفكرية إجمالاً، والإسلامية على وجه الخصوص، منذ فترة مبكرة.

01 أيار 2019 03:08 م

درس سريلانكا والندوي: هل يمكن القضاء على الإرهاب مع بقاء مرجعياته؟

شكلت التفجيرات الدامية في سريلانكا، تحولاً مفصلياً في انبعاث موجة جديدة من الإرهاب المنظم على أكثر من مستوى، بحيث يمكن اعتبارها حدثاً فارقاً على غرار الحادي عشر من سبتمبر (أيلول)، وذلك لأسباب كثيرة يطول شرحها، أهمها في نظري أنها بيّنت لعالم اليوم المضطرب أنه لا يمكن أن يكون آمناً من دون الحرب على الإرهاب والتطرف ودون تحيّز وبمنظور جديد يختلف عن السائد والسابق الذي لا يلامس إلا طرف البركان الإرهابي المتمثل في العمليات والانتحاريين والدوافع الجزئية كالدين والسياسة والحالة الاقتصادية.

09 نيسان 2019 07:07 م

تحالفات مؤدلجة: عن المرزوقي غير «المنصف»

قدر دول الاعتدال في المنطقة، وفي مقدمتهما السعودية والإمارات، أن تواجه استهدافاً منظماً من كل اتجاه؛ الخطابات المتطرفة، والتنظيمات الإرهابية، والتيارات المؤدلجة يميناً ويساراً، والدول التي تحمل مشاريع شمولية أممية على أمل متخيّل باستعادة خلافة متوهمة،

02 نيسان 2019 02:01 م

هل حزم «داعش» حقائبه؟

ذات مرة قال الفيسلوف الهولندي سبينوزا، أهم فلاسفة القرن السابع عشر: «لا شيء يدعو للضحك أو البكاء؛ كل شيء يستدعي الفهم». تذكرت هذه العبارة وأنا أتابع السيل الجارف من الإعلانات الاحتفالية بموت تنظيم «داعش» والقضاء عليه كلياً، من قِبل سياسيين ووسائل إعلام غربية، وهكذا بدت أيضاً القوات الديمقراطية السورية «قسد» ذات الأغلبية الكردية دون أن تنسى، في إشارة رمزية، استبدال علمها الأصفر بأعلام «داعش» السوداء.

19 آذار 2019 01:43 م

الإرهاب الأشقر و«الإحلال المقدس»

لا يزال العالم يعيش صدمته، كل من زاويته، على أثر مذبحة نيوزيلندا، التي شاء الإرهاب عن قصد أن يخدش صورتها النقية كثاني بلد آمن في الكوكب، وفق التصنيف العالمي، ويقول لنا إنه لا مكان آمناً بعد الآن. صدمة الدول الغربية المثقلة بأزمة اندماج مواطنيها من المسلمين كبيرة، فما كان يُظن أنه مجرد تصرفات لا مسؤولة لثقافة اليمين المتطرف بات اليوم يقترب من تأسيس موجة تخرج من حيز «ردة الفعل» إلى التيار الذي يستند إلى مرجعية فكرية، وهي المرحلة التي عاشتها التنظيمات الإرهابية ذات المرجعية الإسلامية قبل أن تنتقل من فضاء الأفكار إلى التنظيم والتأطير الحزبي. الإنكار الآن، أو رمي كرة اللهب صوب الشرق والعالم الإسلامي، لن يفيد إلا المتاجرين بالإرهاب والمنتفعين من اشتعال جذوته.

12 آذار 2019 06:53 م

حجور اليمن: حرب الإبادة وسياسات الأرض المحروقة

لا يمكن فهم الحالة السياسية والعسكرية في اليمن إلا حين تُقرأ وفق سياق التعقيدات الوعرة لها، التي تشبه تضاريسها الجبلية، وتاريخها المتقلب على كثبان رمل متحركة.

05 آذار 2019 04:00 م

الجزائر: مأزق الديمقراطية الشكلانية

لم تحظ فكرةٌ بالتداول النقدي اليوم، كالديمقراطية، على أثر خيباتها في الآونة الأخيرة، بدءاً من أكثر تجلياتها نجاحاً مع الثورة الفرنسية التي تؤول الأوضاع فيها إلى ما سماه أفلاطون، أحد أكثر نقادها، «ديكتاتورية الحشود»

26 شباط 2019 08:32 م

ثلاثية الاستدامة السياسية: الاتجاه شرقاً

عادة ما توصف السياسة السعودية من قبل الخبراء والمعلقين السياسيين بـ«المفاجئة»، وهو الحال الذي يتم تكراره والزيادة عليه سلباً أو إيجاباً مع كل حراك سعودي على مستوى السياسة الخارجية، وكان آخرها الجولة الآسيوية لولي العهد الأضخم على مستوى التمثيل والصفقات والتداول السياسي.

20 شباط 2019 04:22 م

استهداف الخليج: جنون ميليشيا الملالي وفقدان منطق الدولة

مع كل الأزمات التي تمر بها دولة الملالي في طهران على المستوى الداخلي، لا تزال تتخلى عن منطق الدولة على حساب شره جنون الميليشيا، هذا الهوس الذي بلغ ذروته في ردة الفعل تجاه الاختراق الأمني الهائل في «تفجير زاهدان» ضد قوة من «الحرس الثوري» الذي يمكن أن يعتبر «هويّة» الثورة الإيرانية، ووجهها الأكثر بشاعة وتخلياً عن منطق الدولة إلى جنون الميليشيا، وهو سلوك تجاوز حدود تصدير الثورة وصولاً إلى

06 شباط 2019 12:13 ص

أزمات في الديمقراطية وفرص لدول الرفاه والاستقرار

الديمقراطية الليبرالية تعيش أزمة كبيرة على مستوى إقناع النخب غير المسيسة في العالم الأول، وبالتالي تعيش أزمة مضاعفة في بقية العالم، لا على مستوى القيم الأساسية؛ العدالة والمواطنة وحقوق الإنسان، بل على مستوى قدرتها على تمثيل أصوات كل الناخبين، أو تحقيق مجتمعات رفاه قائمة على أولوية الاستقرار والأمن، وضبط الفوضى السياسية التي تفاقمت بسبب ثورة المعلومات والتواصلية الهائلة التي تقوم على الكم لا الكيف والموقف وليس المحتوى.

29 كانون الثاني 2019 06:29 م

دول الخليج بين الاستهداف والاستثناء

كشفت الازدواجية والتناقضات التي يمارسها عدد كبير من المنظمات الحقوقية والمؤسسات الصحافية، عن عطل كبير؛ ليس في فهم ومقاربة حالة الخليج السياسية والأمنية؛ بل في توصيف ومقاربة الفاعلين السياسيين، ممن يطلق عليهم وصف المعارضة.

22 كانون الثاني 2019 11:47 م

السعودية الجديدة: أولوية الاستقرار ورفض استغلال القيم الإنسانية

يمكن القول إن ما نشهده من ردة فعل غاضبة للمجتمع السعودي بأطيافه المختلفة، خصوصاً جيل الشباب على مواقع التواصل الاجتماعي تجاه استهداف المملكة من قبل منظمات حقوقية وجمعيات ترفع شعار دعم مؤسسات المجتمع المدني، أمر لافت للنظر، ولا سيما أن معظم هذا الجيل يخضع تحت ثقافة العولمة والإنسانوية الكونية،

15 كانون الثاني 2019 08:49 م

بومبيو وإعادة تأهيل قطر

لا يمكن فصل زيارة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو عن التحول الجذري للسياسة الخارجية في المنطقة، بعد الانسحاب الكبير والرهان على الخروج من المستنقع السوري، بهدف ترتيب الأوضاع والعودة مجدداً وفق تحالف عربي وخليجي كبير تقوده السعودية، وبأهداف محددة وواضحة: إيران أولاً.

08 كانون الثاني 2019 10:40 م

سوريا: حالة العسكرة وغياب الحل السياسي

ربما كانت الفرصة الأخيرة للشعب السوري المغلوب على أمره، الذي لا يزال يدفع الثمن باهظاً إزاء تبلّد المجتمع الدولي، أن تسعى المعارضة السياسية في الخارج، مدعومة بالإنجازات على الأرض، إلى إغراء المناخ السياسي الدولي بأنها «البديل» المؤهل لقيادة البلاد، بعد أن اكتسب «النظام الأسدي»، ويا للأسف، شرعية الخيار الأسوأ في دوائر كثيرة

01 كانون الثاني 2019 12:08 م

سوريا والانسحاب الكبير.. مواقف ودلالات

لم يكن قرار ترمب بلا مقدمات أو مرتجلاً، وإن كان مفاجئاً على مستوى التوقيت واللغة الحاسمة، وهو ما يفسر مراجعات شخصيات كبرى في إدارته لقراراته السياسية المدوية ذات الطابع الشعاراتي الحاد لتهذيبها وإعادة طرحها بشكل ناعم ومتدرج، حيث توالت التصريحات بأنه انسحاب تدريجي مبني على وضعية تنظيم داعش اليوم.

18 كانون الأول 2018 09:45 ص

مصداقية الميليشيا.. هل هناك انفراجة في اليمن؟

لا شك أن الأحداث التي مرت في الأيام الماضية والمتعلقة بملف اليمن والحوثيين ما بعد الحديدة من أهم ما يتصل بتحقيق «عاصفة الحزم» أهدافها الاستراتيجية. اجتماع الأطراف اليمنية وبالأخص الشرعية وممثلين عن ميليشيا الحوثي أمر إيجابي بصرف النظر عن مسألة التزام الحوثيين بالاتفاق