بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

13 تشرين الثاني 2018 03:52 م

نيجيرفان بارزاني.. الباحث عن الحوار

مع اقتراب العد التنازلي لبدء جولات الحوار بين الأطراف الكردستانية بهدف تشكيل الحكومة الكردستانية الجديدة، والتي -كما هو واضح- يراد لها أن تكون الأقوى والأكثر تأثيرًا في الداخل والخارج، والتي ستتشكل من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني، لأنه الفائز الأول في الانتخابات البرلمانية السابقة، تشير الأنباء والتصريحات التي تتوارد من أروقة القرار إلى أنه سيتم تكليف السيد نيجيرفان بارزاني لرئاسة وفد الحزب الديمقراطي الكردستاني للتفاوض مع الأطراف الكردستانية الأخرى ولتشكيل الحكومة.

14 تشرين الأول 2018 01:54 م

خيانة أكتوبر.. لم تتوقف في حدود كركوك

قبل الإستفتاء الذي جرى في أيلول 2017، بسنوات عدة، بدأت حملات التحريض والكراهية ضد الكورد، وبدأ اللجوء لخداع المواطنين العراقيين بأن الإقتتال مع الكورد أفضل لهم بكثير من التريث والتأمل ودراسة الأضرار المحتملة والحوار السلمي والفعاليات السياسية. كما مارست الأجهزة الاعلامية الملوثة بسموم الثقافة العنصرية أدواراً قذرة بنى عليها أصحاب المواقف العدائية والمخيلات المريضة أفكارهم وثقافاتهم وأوهامهم.

31 آذار 2018 05:20 م

استراتيجية الطاقة في إقليم كردستان

الرؤى السياسية والإقتصادية التي تترك الإنحياز السياسي وتنظر الى الصورة الواقعية لإقليم كوردستان، وتسلّم بالحقائق الموجودة على الأرض، وترتقي الى مستوى التنظير الدقيق للواقع الكوردستاني وتجربة بناء البنى التحتية والتقدم الذي حصل في مختلف المجالات، تتناقض مع وجهات النظر السياسية التي تقتطع وتشتت حقائق تجربة الإقليم منذ 1992

27 آذار 2018 03:25 م

اختلاط الباطل بالحق في التظاهرات الأخيرة

بداية لابد من التوضيح، أنني لست في وارد الدفاع عن السلبيات الموجودة في إقليم كوردستان، ولكني لا أريد أيضاً تجاهل الإيجابيات. ولست ضد التظاهر من أجل المطالبة بالحقوق المشروعة لشرائح مهمة في المجتمع، ولكني أكره مداعبة العواطف وإستغلال مأساة الآخرين لأهداف حزبية وشخصية، ولا أريد أن يستغل أحدهم مأساة الآخرين لأهداف إنتخابية، ويصعد على أكتاف المتظاهرين ليصل الى مواقع في البرلمان والحكومة، كما حصل بعد تظاهرات شباط سنة 2011، أو يستغلها بعضهم لإحراج الحكومة، أو الإطاحة بها وإسقاطها أو حتى تغييرها وفق شروط غير دستورية لاتستند الى نتائج الإنتخابات، وسحب الأمور نحو المزيد من التعقيد والارباك.

22 آذار 2018 03:57 م

رسائل في رسالة نوروز

على مدى السنوات الماضية أثبت الشعب الكوردستاني أنه شعب حي يستطيع مواكبة العصر وتهيئة الظروف التي تجعله في مستوى الشعوب المتطورة، وهذا ما يشهد عليه التطور الحاصل في مختلف الميادين الاقتصادية والعمرانية والخدمية والعسكرية المتحضرة، ونجاحه في ميدان السياسة الخارجية وتوسيع نطاق بناء علاقاته الدولية على أساس المصالح المتبادلة والإحترام المتبادل

15 آذار 2018 03:00 م

صفحة جديدة بين أربيل وبغداد !

في بغداد، شكر رئيس الحكومة العراقية السيد حيدر العبادي، حكومة إقليم كوردستان على إستمرار تعاونها معه، ووصف علاقته مع السيد نيجيرفان بارزاني بأكثر من مجرد إجتماعات رسمية، وأكد على عقد إجتماعات وتواصل مستمر بينه وبين البارزاني، وقال: أن حكومته فتحت صفحة جديدة مع إقليم كوردستان، تبدأ برفع الحظر عن مطاري أربيل والسليمانية الدوليين.

10 آذار 2018 02:44 م

بغداد … أوصدت أبوابها

نجمت الأزمة الإقتصادية في إقليم كوردستان جراء أمور كثيرة، أبرزها تكاليف الحرب ضد داعش الإرهابي التي إستمرت لأكثر من ثلاث سنوات، وإستقبال وإيواء ما يقارب مليوني نازح، والسعي المتواصل لحكومة بغداد منذ سنوات الى إهمال حقوق الكورد وفرض شروطها التعجيزية الخانقة ومواقفها المحددة.

30 كانون الثاني 2018 10:22 ص

ماذا بعد لقاءات العبادي والبارزاني؟

بعد إرتفاع أصوات الرصاص والمدافع، والإتهام بالتجاوز على الشراكة والتوافق والأعراف الإنسانية ومباديء الديمقراطية، وتسلل روح العداء والإنتقام الى نفوس بعض المسؤولين الذين يتولون المناصب الهامة والحساسة في العراق، وبعد إمتهان وسائل الاعلام الخاضعة للسلطة العراقية للعبة تضليل الشعب عبر تزوير الحقائق وفب

23 كانون الثاني 2018 01:46 م

كردستان والعودة بعد الفاصل

قبل الحديث عن أهمية زيارة السيد نيجيرفان البارزاني الى إيران التي تدرك كغيرها أن هناك سباقاً بين الدول العظمى والقوى الإقليمية، وتعرف جيّدا ظروف هذا السباق وطبيعته، وتأثيرات موقعها الإستراتيجي والمجالات المتاحة أمامها في تنفيذ مشاريع معيّنة وتعزيز مكانتها

11 كانون الأول 2017 11:30 م

العبادي.. أشاد خطأً وتجاهل عمدا

ما سمعناه في الأيام السابقة من السيد حيدر العبادي كان مثيراً، حيث حاول أن يراكم الغيوم ليحجب الرؤيا ويسابق الأحداث ويصور للبعض أن الكثير من الأمور بين أربيل وبغداد قد حسمت، والبقية الباقية في طريقها إلى الحل