بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

150

محمد آل الشيخ

كاتب لبناني

26 حزيران 2019 11:30 ص

حربنا مع إيران تتطلب زمناً

كنت أنتظر بشغف أن تحسم الولايات المتحدة ومعها حلفاؤها خلافنا مع إيران الملالي بضربة عسكرية فاصلة.

24 حزيران 2019 12:30 م

ترامب والقرار الصعب

من المعروف أن الأمريكيين يكرهون الحروب وإرسال أبنائهم ليموتوا خارج بلادهم، وإنفاق ثرواتهم في تلك النزاعات التي يرى كثير منهم أن لا ناقة لهم فيها ولا جمل بدلاً من الاستفادة منها في الداخل الأمريكي؛ غير أن الرياح ليست دائماً تجري بما يشتهيه البحَّارة، الأمر الذي يضطر الساسة في مواقف كثيرة لاتخاذ قرارات ربما تكون مؤلمة أو لا يرغبون فيها، لكن لا مناص من اتخاذها للحفاظ على قوة أمريكا وهيبتها وهيمنتها، أو الدفاع عن مصالحها الحيوية. وهذا ما يواجهه الرئيس ترامب هذه الأيام.

22 حزيران 2019 04:21 م

الغلاة والصحويون والترفيه

أكثر أمة على هذا الكوكب لا يتعظون من تجاربهم، ولا يتعلمون من تاريخهم، هم -للأسف الشديد- الغلاة المتشددون والمتزمتون في بلادنا. والأمثلة على ذلك أكثر من أن تحصى، فهم في البداية يُعارضون أيّ جديد، ويرفضونه، بغض النظر عن نفعه من ضرره في المحصلة، ثم

19 حزيران 2019 11:53 ص

الأنظمة العقائدية لا تتعظ من التاريخ

حديث الناس وشغلهم الشاغل قضية تهديد إيران ومتطرفيها وإصرارهم على التصعيد والتأزيم، رغم أن الجميع وأولهم الإيرانيون، يعلمون أن أي اشتباك سواء كان محدودًا أو واسعاً، فسوف يكون قطعًا في مصلحة أمريكا، ولن تكون إيران بعده كإيران قبله. ربما أن الرئيس ترامب لا يريد الحرب، ويسعى إلى تفاديها قدر الإمكان، إلا أن ذلك لا يعني مطلقًا أنه إذا تجاوزت الاحتكاكات الهامش المسموح به، فإنه سيتخذ القرار الصعب، ربما مجبراً، لكنه سيتخذه. وكل من ينصح الإيرانيين بأن الرئيس ترامب يخشى على مستقبله السياسي في حال أنه اتجه إلى الحرب، فإن تفريطه أيضًا بسمعة ومنعة ومصالح الولايات المتحدة، ستبعده حتمًا عن الفوز بفترة ثانية.

08 حزيران 2019 01:49 م

إيران والمستقبل الغامض

هناك ثلاثة شروط من الشروط الاثني عشر التي طرحها بومبيوعلى إيران، منها ثلاثة شروط جوهرية، لا أعتقد أن الأمريكيين سيتنازلون عنها، ولاسيما وأن الإيرانيين أتوا إلى طاولة الحوار راضخين وغير مختارين، وهذه الشروط الثلاثة أولها: التخلي بصفة دائمة عن تخصيب اليورانيوم بمعدلات تمكنهم من إنتاج السلاح الذري الثاني: التخلص من إنتاج الصواريخ البالستية بعيدة المدى. الثالث: الكف عن السلوك التوسعي والتدخل في شؤون دول المنطقة، والانتقال من صيغة (الثورة) إلى صيغة (الدولة).

01 حزيران 2019 11:57 ص

ما بعد سقوط الصحوة أقول

كنت قد عقدت العزم بألا أكتب من الصحوة، لأنها اليوم انكشفت، واتضح للجميع، بمن فيهم بعض معتنقيها، أنها في غرفة الانعاش.

27 أيار 2019 11:32 ص

التجريب مرتكز الحداثة

بداية يجب أن نعترف أننا نعيش الآن في السنوات الأولى من الانفتاح والتنوير والتطبيع مع العصر. كما لا يمكن لنا العبور من ضفة النهر إلى الضفة الأخرى إلا بارتكاب بعض الأخطاء هنا وهناك، فلا مناص من الأخطاء، ولا مناص أيضا من التعامل مع تجربتنا المعاصرة إلا عن طريق منهج (التجريب)

19 أيار 2019 11:17 ص

انهيار دولة الملالي حتمية تاريخية

بقاء دولة الملالي في إيران مستحيل طال الزمان أو قصر، مادام أنها توظف كل مواردها لتحقيق وصية مؤسسها الخميني ومؤداها إنشاء إمبراطورية فارسية صفوية المذهب، تُعيد إمبراطورية الفرس الغابرة، والتي قضى عليها الإسلام.

06 أيار 2019 11:21 ص

جريمة سريلانكا ستتكرر مراراً وتكراراً

عملية سريلانكا كانت عملية إرهابية بشعة لا يمكن أن يقبلها، فضلاً عن أن يبررها إنسان سوي، غير أننا يجب أن نعترف بأن أولئك القتلة السفاحين الذين قاموا بها، وقاموا بعشرات مثلها في العراق وسوريا وليبيا هم مسلمون، وتتلمذوا وتم استقطابهم وتحويلهم إلى وحوش بشرية من مسلمين،

27 نيسان 2019 12:02 م

عن عملية الزلفي الإرهابية أحدثكم

يبدو أن داعش بدأت تتخبط، وتُنفذ عمليات توحي بأنها غبية وارتجالية. عملية الزلفي الإرهابية الداعشية هي بمقاييس الإرهاب تعتبر عملية حمقاء غير مدروسة واندفاعية وليس لها أهداف يمكن تحقيقها، وكان لا بد لها أن تفشل بالضرورة.

08 نيسان 2019 04:36 م

الكتاب الذي منعه المنتفعون..!!

أطلع هذه الأيام على تراث مصر الفكري في نهايات القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين، والذي كان بحق يُمثل فترة ذهبية في كل المجالات المعرفية؛ ومن ضمن تلك المحاولات الجادة والجريئة والعقلانية التي بدأها الإمام الشيخ محمد عبده -رحمه الله- كان قاسم أمين، وعلي مبارك، ومحمد رشيد رضا، وطه حسين، والشيخ علي عبدالرازق، وسعد زغلول، وآخرين غيرهم.

05 نيسان 2019 12:28 م

الحقيقة الغائبة مرة أخرى!

عنوان مقالي هذا كان عنوان كتاب صدر في منتصف الثمانينيات من العقد الميلادي الماضي، للدكتور فرج فودة، كان في حقيقته رداً موضوعياً مؤصّلاً على كتاب أحد الإرهابيين حينها الذي سماه (الفريضة الغائبة)،

27 آذار 2019 01:00 م

السرورية ستتلاشى قطعًا

هناك من يقول إن فرقة (السرورية)، أخطر فرق الإخوان في المملكة، وهي الآن في مرحلة (كمون)، وستعود إلى الظهور متى ما وجدت فرصة. وأنا أعتقد جازما أن السرورية هي الآن في مرحلة (بداية النهاية)، وأن حرمانها من محاضن تفريخ أجيال جدد، سيؤدي بها مع الزمن إلى التلاشي.

18 آذار 2019 12:52 م

اليمين المتطرف وحش يهدد استقرار العالم

الجريمة الإرهابية في نيوزيلندا هي منعطف خطير لإرهاصات قد تنعكس على الأمن والاستقرار العالمي. تصرف هذا السفاح الذي أقدم بدم بارد على هذه الجريمة البشعة والمقززة والمخيفة يكشف لنا خطورة اليمين المتطرف العنصري والدموي وقد يُنذر بتطورات عالمية خطيرة، تماماً مثل التطورات التي سبقت الحرب العالمية الثانية، ونتجت عنها وصول اليمين المتطرف المتمثل في الحركة النازية إلى الحكم في ألمانيا، واشتعلت بسببها الحرب العالمية الثانية.

12 آذار 2019 04:20 م

لصوصية ابن جاسم وبنك باركليز

فضيحة رئيس وزراء قطر السابق حمد بن جاسم آل ثاني في تعامله مع بنك باركليز الإنجليزي، لا يمكن إلا أن تتفاعل، وتكبر وسيكون لها قطعاً تبعات على مستويات مختلفة، ولا يمكن التنبؤ بنتائجها؛ فنظام الحمدين عُرف عنه أنه غارق في كل أنواع الفساد، وعلى رأس هذا الفساد (التعامل بالرشوة) إذا أرادا الوصول إلى هدف معين،

03 آذار 2019 08:06 م

الدولة المدنية دولة المستقبل

الدولة المدنية شكلاً وموضوعًا هي دولة العصر التي تتجزأ إلى مؤسسات، كل مؤسسة تعنى بشأن من شؤون السلطة الحاكمة.

01 آذار 2019 11:57 ص

الانتهازيون ومحاولة لي الذراع

ليس لدي أدنى شك أن المملكة مستهدفة بتلك الحملات الإعلامية المغرضة، التي لا تكاد تخمد، حتى تثور من جديد. والمملكة تملك من القوة وثبات الشرعية وتجذرها ما جعل هذه الحملات لا تنتهي إلى الفشل فحسب، وإنما أدى ذلك إلى قناعة شعبها أن هناك مغرضين يقفون خلف هذه الحملات، وأن هز أمنها، وتلاحم جبهتها الداخلية، هي غاية من يستهدفونها. ورأينا كيف أن حملاتهم بسبب جريمة خاشقجي أتت بعكس ما كانوا يؤملون، فبدل أن تهتز ثقة الشعب بالقيادة مثلما كانوا يهدفون، لم يلتف

22 شباط 2019 04:19 م

المتأسلمون يرفضون العلمانية وينادون بالديمقراطية!!

قبل ما سُمي بالربيع العربي، كان أغلب المثقفين العرب بمختلف توجهاتهم، يدعون إلى الديمقراطية، على اعتبار أنها الحل الأمثل لإنقاذ الإِنسان العربي من الجهل والتخلف والانحطاط كما كانوا يقولون.