حسين المؤيد: لهذا السبب لم تسهم إيران في إعادة إعمار العراق حتى من باب "المجاملة"

الشيخ حسين المؤيد
الشيخ حسين المؤيد

أحمد السامرائي

انتقد الداعية الكبير، حسين المؤيد، امتناع إيران عن المساهمة في إعادة إعمار العراق عبر المؤتمر الذي عُقد في الكويت الأسبوع الماضي، مشيرًا إلى أن النظام في طهران أراد بهذا الموقف إرسال رسالة للدول المشاركة بأن بغداد أصبحت جزءًا من الأراضي التابعة لولايته.

وتساءل "المؤيد" في تدوينة عبر حسابه بـ"فيسبوك": "‏لماذا لم يسهم النظام الإيراني حتى بالحد الأدنى في مؤتمر إعمار العراق الذي انعقد في الكويت؟".

 

وتابع: "ألم يكن بإمكان النظام في طهران -لأجل المجاملة أو حفظ الصورة الشكلية- أن يذكر مبلغًا ما للمساهمة؟"، مضيفًا: "لكنه أراد إرسال رسالة للمشاركين مفادها أولًا أن العراق جزء من إيران، وثانيًا: لسنا من يدفع ضريبة القضاء على داعش".

 

وكان وزير الخارجية الكويتي، صباح خالد الحمد الصباح، قد صرح الأربعاء الماضي بأن التعهدات المالية في مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق بلغت 30 مليار دولار، مشيرًا إلى أن التعهدات المالية أتت بسبب مشاركة 76 دولة ومنظمة إقليمية ودولية، و511 صندوقًا ومؤسسة مالية و107 منظمات غير حكومية و1850 ممثلًا عن القطاع الخاص، بحسب وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

يشار إلى أن وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف، قد امتنع عن إعلان التزام بلاده بمساعدة العراق، ما اعتبره محللون تراجعًا من "طهران" عن وعود سابقة بمساعدة بغداد.

كما غاب "ظريف" عن الصورة الجماعية التي التُقطت، رغم مشاركته في الاجتماع ولقائه عددًا من المسؤولين.

 

أ.س

م م

أخر تعديل: 02 17 2018 04:28 م

رابط مختصر



لا يوجد اى تعليق

اضافة تعليق لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المشار إليها إلزامية *