مقتل نائب زعيم طالبان باكستان في غارة مرجح أنها للتحالف

طالبان باكستان
طالبان باكستان

بغداد بوست

أعلنت حركة طالبان الباكستانية اليوم، الإثنين، عن مقتل نائب لزعيم الحركة في ضربة بطائرة دون طيار يشتبه في كونها من تنفيذ الولايات المتحدة، الأسبوع الماضي.

وقالت الحركة الإرهابية إنها عينت نائبًا جديدًا محل الراحل.

وعلى الصعيد ذاته، أكد مسؤولون أمنيون باكستانيون أن ضربتين صاروخيتين يشتبه في كونهما من تنفيذ الولايات المتحدة، قتلتا القيادي بالحركة، خالد محسود، يوم الخميس، في إقليم بكتيكا بأفغانستان، قرب الحدود مع باكستان.

 

لكن التقارير تضاربت بشأن الهجوم من مسؤولين بالمخابرات الباكستانية ومصادر من المتشددين.

وأوضح محمد خراساني (المتحدث باسم حركة طالبان باكستان) أن الضربة التي نفذت بطائرة دون طيار وقعت في إقليم وزيرستان الشمالي على الجانب الباكستاني من الحدود.


وأورد خراساني: "نؤكد أن نائب زعيم حركة طالبان باكستان، خالد محسود، قُتل في ضربة بطائرة دون طيار".

وأشار إلى أن زعيم طالبان باكستان، الملا فضل الله، عيَّن قياديًا يدعى مفتي نور والي، محل نائب الحركة القتيل.

فيما سيقود والي قيادة المتشددين في وزيرستان الجنوبية، وهو إقليم جبلي وعر على الحدود الأفغانية، ويعد منذ وقت طويل مقر متشددين باكستانيين وأفغان وأجانب على صلة بتنظيم القاعدة.

 

ر.ا

م م

أخر تعديل: 02 12 2018 08:36 م

رابط مختصر



لا يوجد اى تعليق

اضافة تعليق لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المشار إليها إلزامية *