شارك بوست

تزايد الشكاوى من الاستقطاعات الشهرية لرواتب الحشد العشائري السني

الحشد العشائري السني
صورة أرشيفية

بغداد بوست

تزداد الشكاوى من الاستقطاعات الشهرية لرواتب الحشد العشائري  السني خصوصا المشارك في عمليات التحرير في محافظات الأنبار وصلاح الدين وكركوك ونينوى.

 فقد أدت الاستقطاعات الشهرية إلى تناقص أعداد المتطوعين المقاتلين بشكل عام  ففي عامرية الفلوجة كان يَصِل تعداد المقاتلين  نحو ألف وثمانمئة وخمسين مقاتل تناقصت إلى ألف وثلاثمائة مقاتل في هذا الشهر ، وهو ما يضع علامات الاستفهام للمزاجية التي تتعامل بها هيئة الحشد الشيعي الطائفي الإرهابي مع المتطوعين من أبناء العشائر السنية المشاركة في عمليات التحرير من مناطق  الأنبار و صلاح الدين وديالى وكركوك ونينوى.


//إم/س.س

أخر تعديل: 11 12 2016 05:44 م


لا يوجد اى تعليق

اضافة تعليق لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المشار إليها إلزامية *