بيئة الفلوجة تكشف أسباب ألسنة الدخان المتصاعدة في سماء المدينة

ألسنة نيران
ألسنة نيران

بغداد بوست

أعلن مدير بيئة قضاء الفلوجة بمحافظة الأنبار، عبد الجبار جمعة الدليمي، اليوم الإثنين، عن أسباب ألسنة الدخان التي غطَّت مناطق مختلفة من المدينة.

وقال الدليمي خلال تصريح صحفي تابعه "بغداد بوست": "إن الدخان الذي تعرضت له مدينة الفلوجة ناجم عن حرق بعض ضعاف النفوس للنفايات في مكب للنفايات شرقي المدينة، حيث قام عدد من الأشخاص بالاعتداء على موظفي مكب النفايات الواقع خلف الطريق الدولي السريع وحرقهم للنفايات للحصول على مادة النحاس والفافون، مما أدى إلى اشتعال مناطق مختلفة من مكب النفايات".

وأضاف أن "لجان بيئة الفلوجة شكلت لجنة تحقيقية وطالبت البلدية بمنع دخول أي شخص مكب النفايات والقيام بتنظيف الموقع ودفنه لمنع حدوث حرائق تسبب التلوث البيئي للمدينة، مع المطالبة بنقل موقع الطمر إلى خارج مدينة الفلوجة، على أن يكون بعيدًا عن الأحياء السكنية".

وأوضح الدليمي أن "أهالي المدينة طالبوا الجهات المعنية بالإسراع في معالجة ألسنة الدخان المتصاعدة التي غطَّت أحياء عديدة من المدينة بعد أن تسببت في حالات اختناق لعدد من المواطنين".

 

ر.ا

م م

أخر تعديل: 01 01 2018 02:50 م

رابط مختصر



لا يوجد اى تعليق

اضافة تعليق لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المشار إليها إلزامية *