الجميلي يبحث مع وزير التجارة الفرنسي مساهمة الشركات الفرنسية في المشاريع الاستثمارية

الجميلي يبحث مع وزير التجارة الفرنسي
الجميلي يبحث مع وزير التجارة الفرنسي

متابعات

بحث وزير التخطيط والتجارة وكالة، سلمان الجميلي، اليوم الخميس، مع وزير التجارة الفرنسي، جان بابتيز لي مو يان، مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين، لا سيما في المجالات الاقتصادية والتجارية وتعزيز الفرص الاستثمارية.

جاء ذلك حسب بيان لمكتب الجميلي على هامش مشاركة الوزيرين في أعمال الملتقى الاقتصادي الثاني عشر الذي ينظمه المجلس العراقي - الفرنسي لأرباب العمل والذي انطلقت أعماله الأربعاء في العاصمة بغداد.

وأوضح البيان أن الجانبين العراقي والفرنسي تناولا عددًا من القضايا المهمة التي تتعلق بخطط الحكومة العراقية الرامية لإعادة الإعمار للمناطق المستعادة وإمكانية مساهمة الشركات الفرنسية في تنفيذ المشاريع الاستثمارية، لا سيما في مجال البنى التحتية.

ونقل البيان عن الجميلي تأكيده أن الخطة المتعلقة بإعادة الإعمار وضعتها الحكومة في ثلاثة مسارات أساسية تستهدف تحقيق التنمية البشرية والاجتماعية، وكذلك التنمية الاقتصادية، فضلًا عن تأهيل البنى التحتية، موضحًا أن حاجة العراق لإعادة الإعمار تقدر بـ100 مليار دولار على مدى عشر سنوات تبدأ من عام 2018، مضيفًا أن هذه الأموال سيتم توفيرها من خلال ما سيتم تخصيصه ضمن الموازنات السنوية الاستثمارية، وكذلك عن طريق فتح آفاق الاستثمار أمام القطاع الخاص والمستثمرين الأجانب، فضلًا عما سيحصل عليه العراق من منح ومساعدات دولية، مشيرًا -في هذا الخصوص- إلى الجهود المبذولة حاليًا لإقامة المؤتمر الدولي للمانحين الذي من المؤمل انعقاده في شهر شباط من العام المقبل.

من جانبه أكد وزير التجارة الفرنسي، لي مو يان، أن فرنسا مستعدة لتقديم كل أنواع الدعم للعراق، وأن الشركات الفرنسية لديها إمكانات جيدة يمكن توظيفها لإعادة الإعمار وبناء المدارس، وسوى ذلك من المشاريع على وفق الأولويات التي تقدمها الحكومة العراقية، مشيدًا بالانتصارات الكبيرة التي حققها العراق في مجال الحرب ضد الإرهاب.

 

//إ.م 

م م

أخر تعديل: 12 07 2017 05:59 م

رابط مختصر



لا يوجد اى تعليق

اضافة تعليق لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المشار إليها إلزامية *