ميليشيا الحوثيين الإيرانية تختطف الجرحى من المستشفيات في صنعاء وعدد من المحافظات

الحوثيين
الحوثيين

أحمد السامرائي

أدان رئيس الوزراء اليمني، أحمد عبيد بن دغر، حملة الاعتقالات التي تنفذها ميليشيات الحوثي بحق أعضاء حزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء وعدد من المحافظات.

 

وحمّل رئيس الوزراء الميليشيات المسؤولية عن حياة المعتقلين من أعضاء المؤتمر، مطالباً جامعة الدول العربية ومجلس الأمن بالتدخل لوقف الاعتقالات والإفراج عن المعتقلين.

 

وكانت ميليشيات الحوثي الارهابية اختطفت جميع الجرحى التابعين لحزب المؤتمر من المستشفى الاستشاري في صنعاء واقتادتهم على متن مدرعة إلى أماكن مجهولة.

 

وأفادت قناة "العربية" بأن ميليشيات الحوثي، أعدمت اللواءين مهدي مقولة وعبدالله ضبعان، المقربين من الرئيس السابق في ريمة حميد بصنعاء، حيث تمت تصفية مقولة، أبرز العسكريين المقربين من ?صالح في ريمة حميد بصنعاء، وجثته بمستشفى الكويت، فيما سلّم اللواء عبدالله ضبعان نفسه إليهم فأعدموه وجثته في مستشفى الثورة بصنعاء، كما نهب ?الحوثيون السلاح المخبأ في حصن عفاش بسنحان. بحسب قناة العربية


وفي هذا الصدد طالب عدد من  المنظمات الدولية والحقوقية بإدانة الاعتقالات وما يرافقها من إهانات وتعذيب، يتعرض له المعتقلون في سجون الميليشيات.

 

أ.س

رابط مختصر



لا يوجد اى تعليق

اضافة تعليق لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المشار إليها إلزامية *