صحافة عالمية

أدلة جديدة على تورط إيران في تسهيل أنشطة إرهابية مرتبطة بالقاعدة

على خامنئي المرشد الاعلي لحكومة الملالي
على خامنئي المرشد الاعلي لحكومة الملالي

وكالات

كشفت صحف عالمية عن أدلة جديدة عن مساهمة نظام الملالي الإيراني في تشجيع وتسهيل أنشطة عناصر متطرفة مرتبطة بـ تنظيم القاعدة بين أوروبا وأفغانستان مروراً بالأراضي الإيرانية.

فقد سربت الاستخبارات الإيطالية، عن طريق صحيفة "كورييري ديلبا سيرا" الإيطالية، اتصالات جرت بين عضوين من القاعدة لإرسال مجندين جدد من أوروبا إلى أفغانستان عن طريق إيران.

وجرت المحادثات، بحسب الصحيفة، بين محمد الألماني واسمه الحقيقي بن هاني الأسد وهارون واسمه الحقيقي طارق الشرابي في آذار 2001.

يذكر أن تسريب الصحيفة الإيطالية ليس الأول فلطالما تجمعت لدى أجهزة الاستخبارات و القضاء في دول عربية وغربية عدة أدلة على تورط مؤسسات خيرية تابعة للنظام الإيراني في تسهيل عمل عناصر متطرفة.

فقد ورد في محكمة نيويورك في آذار العام الماضي، التي نظرت في خلاصات التحقيق بهجمات أيلول 2001 على الولايات المتحدة إلى أن عناصر المجموعات التي خطفت الطائرات وحولتها عبروا في مرحلة ما الأراضي الإيرانية وتوجهوا من وإلى أفغانستان قبل هجمات أيلول 2001.

//إ.م


رابط مختصر



لا يوجد اى تعليق

اضافة تعليق لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المشار إليها إلزامية *