محليات

الجربا: الموصل مأساة العصر ويناشد الأشقاء العرب بإغاثة النازحين

النائب أحمد الجربا
النائب أحمد الجربا

بغداد بوست

أعلن النائب عن محافظة نينوى "أحمد الجربا" اليوم، الاثنين، أن ما تشهده الموصل "مأساة العصر الحديث"، فيما ناشد الدول الصديقة والمنظمات الإنسانية بإغاثة النازحين لإنقاذ حياة مئات الآلاف من موت محدق بهم لانعدام الغذاء والدواء والخدمات، وسط إخفاق حكومي واضح تجاههم، فضلًا عن موقف مخجل من المجتمع الدولي.

وأضاف "الجربا" أن هناك المئات من المدنيين ماتوا أو أصيبوا في المعارك المستمرة منذ أشهر، فضلًا عن تفشي الأمراض والأوبئة بشكل كبير في الجانب الأيمن من المدينة.

ودعا "الجربا"، الحكومة إلى مراجعة خططها من أجل حفظ حياة المدنيين وتقليل الخسائر إلى أقصى حد ممكن، وإيجاد حلول ناجعة وفاعلة لتلك المأساة، واتباع أحكام وقواعد القانون الدولي الإنساني المطبقة في النزاعات المسلحة.

وطالب "الجربا" الحكومة العراقية ومنظمة الأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتهم القانونية والأخلاقية تجاه سكان مدينة الموصل، وذلك من خلال بذل جهدها الإغاثي والإنساني في سبيل تقديم الدعم للنازحين والهاربين من ظلم تنظيم داعش الإرهابي، وتقديم إغاثة عاجلة وإيصال الأغذية والأدوية الأساسية إليهم لرفع جزء من المعاناة عن أهالي المدينة، ومحاولة إنقاذهم من الموت جوعًا وعطشًا، والإسهام بشكل فاعل نحو تعزيز دورها في حماية حقوق الإنسان الأساسية، والإسراع بتوفير أماكن السكن الملائمة للعوائل الهاربة من المناطق المتضررة.

وناشد "الجربا" الأشقاء العرب والدول الصديقة والمنظمات الإنسانية والإغاثية بإغاثة النازحين وبشكل عاجل لإنقاذ حياة مئات الآلاف من موت محدق بهم؛ لانعدام الغذاء والدواء والخدمات الأساسية، وخصوصًا ونحن نمر الآن بظروف جوية صعبة للغاية.

م.ج
م م

أخر تعديل: 03 20 2017 06:01 م

رابط مختصر



لا يوجد اى تعليق

اضافة تعليق لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المشار إليها إلزامية *